بالصوت/صفحة وجدانيات ايمانية وانجيلية/من اعداد وإلقاء الياس بجاني/باللغة اللبنانية الفصحة والمحكية 
ملاحظة/في معظم التعليقات شق إيماني ويليه عناوين لإخبار اليوم حسب التاريخ المبين

اضغط هنا لدخول صفحة تعليقات الياس بجاني الإيمانية/بالصوت وبالنص/عربي وانكليزي/

عجيبة شفاء الأعمى
 بالصوت/قراءة وجدانية وإيمانية للياس بجاني في عجيبة شفاء الأعمي/17 آذار/13

 
إنجيل القدّيس مرقس10/46حتى52/: "
بَيْنَمَا يَسُوعُ خَارِجٌ مِنْ أَرِيحا، هُوَ وتَلامِيذُهُ وجَمْعٌ غَفِير، كَانَ بَرْطِيمَا، أَي ٱبْنُ طِيمَا، وهُوَ شَحَّاذٌ أَعْمَى، جَالِسًا عَلَى جَانِبِ الطَّريق. فلَمَّا سَمِعَ أَنَّهُ يَسُوعُ النَّاصِرِيّ، بَدَأَ يَصْرُخُ ويَقُول: يَا يَسُوعُ ٱبْنَ دَاوُدَ ٱرْحَمْنِي!. فَٱنْتَهَرَهُ أُنَاسٌ كَثِيرُونَ لِيَسْكُت، إِلاَّ أَنَّهُ كَانَ يَزْدَادُ صُرَاخًا: يَا ٱبْنَ دَاوُدَ ٱرْحَمْنِي!. فوَقَفَ يَسُوعُ وقَال: أُدْعُوه!. فَدَعَوا الأَعْمَى قَائِلِين لَهُ: ثِقْ وٱنْهَضْ! إِنَّهُ يَدْعُوك. فطَرَحَ الأَعْمَى رِدَاءَهُ، ووَثَبَ وجَاءَ إِلى يَسُوع. فقَالَ لَهُ يَسُوع: مَاذَا تُرِيدُ أَنْ أَصْنَعَ لَكَ؟. قالَ لَهُ الأَعْمَى: رَابُّونِي، أَنْ أُبْصِر!. فقَالَ لَهُ يَسُوع: إِذْهَبْ! إِيْمَانُكَ خَلَّصَكَ. ولِلْوَقْتِ عَادَ يُبْصِر. ورَاحَ يَتْبَعُ يَسُوعَ في الطَّرِيق".
النص/عيد القيامة: محبة وغفران وكفارات/الياس بجاني/24 نيسان/11
بالصوت/عيد القيامة: محبة وغفران وكفارات/الياس بجاني/24 نيسان/11
خميس الأسرار: تقاليد، طقوس وعِّبر/الياس بجاني/21 نيسان/11
بالصوت/خميس الأسرار: تقاليد، طقوس وعِّبر/الياس بجاني/21 نيسان/11
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم بمناسبة الجمعة العظيمة مع قراءة في أهم الأخبار/22 نيسان/11
النص/معاني وعِبَر أحد الشعانين/الياس بجاني/17 نيسان/11
بالصوت/معاني وعِبَر أحد الشعانين/الياس بجاني/17 نيسان/11
النص/إيمان الأعمى ٱبْنُ طِيمَا الشَحَّاذٌ/الياس بحاني/10 نيسان/11
بالصوت/شرح وجداني وإيماني لعجيبة شفاء الأعمى/الياس بجاني/10 نيسان/11(أرشيف 2009)
لنص/شفاء المخلع وواجب الصلاة من أجل الآخرين/الياس بجاني/03 نيسان/11
بالصوت/شرح لخلفية وعبر ومعاني عجيبة شفاء المخلع/الياس بجاني/03 نيسان/11
بالصوت/قراءة في مثال الإبن الشاطر/الياس بجاني/27 آذار/11
النص/قراءة في مثال الإبن الشاطر/الياس بجاني/27 آذار/11
بالصوت/يا الله اشفينا كما شفيت النازفة/الياس بجاني/20 آذار/11

أحد شفاء النازفة ونزفنا الإيماني/الياس بجاني/20 آذار/11
بالصوت/
قراءة وجدانية في عجيبة شفاء الأبرص/الياس بجاني/13 آذار/11
النص/قراءة وجدانية في عجيبة شفاء الأبرص/الياس بجاني/13 آذار/11/عربي وانكليزي
النص/قراءة إنجيلية في معاني ومفاهيم عرس قانا وزمن الصوم/الياس بجاني/06 آذار/11/عربي وانكليزي
بالصوت/قراءة إنجيلية في معاني ومفاهيم عرس قانا وزمن الصوم/الياس بجاني/06 آذار/11
قراءة انجيلية في اثنين الرماد/اضغط هنا
تعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/ما لكم خائفين، يا قليلي الإيمان؟/مع الأخبار/16 كانون الثاني/11

بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم بمناسبة الجمعة العظيمة مع قراءة في أهم الأخبار/22 نيسان/11
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/ليس بمقدور الإنسان أخذ غير اعماله معه عندما يسترد الله روحه/11 نيسان/11
بالصوت/كلمة الياس بجاني بمناسبة تولية البطريرك بشارة الراعي وقراءة في ظلم النظام السوري/25 آذار/11
تعليق الياس بجاني على تولية البطريرك الراعي/خير خلف لخير سلف/25 آذار/11
بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/الرب متواضع ويحب المتواضعين/12 آذار/11
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/الصدقة وصحوة الضمير وواجب استثمار وزنات الله/مع الأخبار/09 آذار/11
تعليق الياس بجاني لليوم/مفاهيم الانتقام والتسامح في الإنجيل/مع الأخبار/26 شباط/11
النص/مفاهيم العداء لا تبني الأوطان/الياس بجاني/22 شباط/11
/
بالصوت/مفاهيم العداء لا تبني الأوطان/الياس بجاني/22 شباط//11
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/كبير القوم خادمهم وليس العكس/مع الأخبار/18 شباط/11
مفهوم المسامحة في الكتاب المقدس
بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/التسامح الأخوي/مع الأخبار/16 شباط/11

بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/قلة الإيمان هي سبب كل الاضطرابات والقلائل في العالم/11 شباط/11
أضغط هنا للإستماع لكلمة الياس بجاني بمناسبة وفاة الأب شربل شدياق/مع موجز الأخبار/10 شباط/11
بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني والوطني لليوم/الذي يثبت إلى النهاية يخلص/مع قراءة في رسالة انتشار رجال حزب الله اليوم في بيروت/18 كانون الثاني/11
تعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/ما لكم خائفين، يا قليلي الإيمان؟/مع الأخبار/16 كانون الثاني/11/اضغط هنا
بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني والوطني لليوم/اسألوا تعطوا، اطلبوا تجدوا، اقرعوا يفتح لكم/مع الأخبار وملف بيع الأرض/11 كانون الثاني/11/

بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/ما في حدا فوق راسو شمسية/مع الأخبار وقراءة في الهرطقات السورية ومنابع الإرهاب/08 كانون الثاني/11
قراءة دينية وتاريخية في عيد الغطاس/الياس بجاني/06 كانون الثاني/11
بالصوت/قراءة دينية وتاريخية في عيد الغطاس/الياس بجاني/06 كانون الثاني/11 

الأعياد وواجب المسامحة والمصالحة
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/احترام وتكريم الوالدين والقداسة/مع موجز الأخبار/27 كانون الأول/10
تعودنا في جبالنا اللبنانية الأبية وفي كل مناطق ريفنا ساحلاً وجبلاً أن نحترم الوالدين وأن لا نترك مناسبات الأعياد والأحزان والأفراح دون أخذ رضاهما وفي نفس الوقت مصالحة كل من يخاصمنا عملاً بقول المعلم: "أحبوا بعضكم بعضا كما أنا أحببتكم"، "احبوا اعدائكم وباركوا لاعنيكم"، وعملاً بالوصية التي تقول: أكرم أباك وأمك". المحبة التي هي الله لا تعرف الحقد ولا الكراهية ولا الخصام ولا الطمع والأنانية وهي التي يجب أن تسيرّ حياتنا بالأفقال والأقوال والفكر. في أيام الأعياد من واجب الأبناء أن يكرموا الأباء والأمهات وأن يتصالحوا مع كل من يخاصمهم ويفتحوا صفحة جديدة من الأمل والتواضع والغفران. احترام المسنين عمل مقدس ويقول مثلنا الجبلي: "يلي ما عندو يكبير بيبقي دائما صغير". وفي سفر يشوع بن سيراخ/3/1-16/ اجمل ما جاء في الإنجيل حول واجب تكريم الوالدين: "يا بني اسمعوا لي أنا أبوكم واعملوا هكذا لكي تخلصوا فإن الرب أكرم الأب في أولاده وأثبت حق الأم على بنيها. من أكرم أباه فإنه يكفر خطاياه ومن عظم أمه فهو كمدخر الكنوز. من أكرم أباه سر بأولاده وفي يوم صلاته يستجاب له. من عظم أباه طالت أيامه ومن أطاع الرب أراح أمه. ويخدم والديه كأنهما سيدان له. في العمل والقول أكرم أباك لكي تنزل عليك البركة منه. فان بركة الأب توطد بيوت البنين ولعنة الأم تقلع أسسها. لا تفتخر بهوان أبيك فإن هوان أبيك ليس فخرا لك بل فخر الإنسان بكرامة أبيه ومذلة الأم عار للبنين. يا بنى، أعن أباك في شيخوخته ولا تحزنه في حياته. كن مسامحا وإن فقد رشده ولا تهنه وأنت في كل قوتك. فان الإحسان إلى الأب لا ينسى ويعوض به عن خطاياك. في يوم ضيقك تذكر وكالجليد في الصحو تذوب خطاياك. من خذل أباه كان كالمجدف ومن أغاظ أمه فلعنة الرب عليه".  

القدرية وعبادة المال
بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/لتكن سيرتكم خالية من محبة المال/مع نشرة الأخبار/19 كانون الأول/10/اضغط هنا

ملخص التعليق/لا يقدر الإنسان أن يعبد المال والله في نفس الوقت كما يقول لنا يسوع والله الذي هو أب محب وغيور لا يترك أولاده أبناء البشر دون رحمة وعناية واحتضان وهو قد أعطاهم نعمة العقل ليفكروا وخيرًهم بين الخير والشر وبالتالي هم أصحاب قرارهم ولا وجود للقدرية في المفهوم الإيماني/ صحيح أن لا شيء يتم دون معرفة وإرادة الله ولكن الله ترك للإنسان حرية الخيار وطبقاً لخياراته يجازى بالثواب أو بالعقاب/ جاء في العبرانيين 13/5 و 6/: "لتكن سيرتكم خالية من محبة المال. كونوا مكتفين بما عندكم لأنه قال لا أهملك ولا أتركك حتى إننا نقول واثقين الرب معين لي فلا أخاف ماذا يصنع بي إنسان

بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/الرب يُبغض من يُحب العنف/مع نشرة الأخبار/13 كانون الأول/10/اضغط هنا
ملخص التعليق/إن الإشرار والأبالسة والمستكبرين الذين يهددون اهلنا في لبنان ويتوعونهم بالعنف والغزوات ويطالبونهم بالركوع والخنوع والإستسلام والإعتذار من القتلة ونسيان الشهداء، كل هؤلاء مصيرهم الإنكسار والمذلة لأنهم لا يعرفون العدل ولا يسعون إليه، وقد قال في امثالهم المزمور 11/: بالرب احتميت، فكيف تقولون لي:أهرب إلى الجبال كالعصفور؟ لأن الأشرار يحنون القسي ويسددون سهامهم في الظلام ليرموا كل مستقيم القلب. إذا انهدمت جميع الأسس، فماذا يعمل الأبرار؟ الرب في هيكله المقدس. الرب في السماء عرشه: عيناه تبصران بني البشر، وبطرفة جفن يمتحنهم. الرب يمتحن الأشرار والأبرار ويبغض من يحب العنف. يمطر على الأشرار جمرا وكبريتا، ويجعل ريح السموم نصيبهم. الرب عادل ويحب العدل، والمستقيمون يبصرون وجهه". يبقى إن سلاح اللبناني المؤمن الذي لا يقهر هو الإيمان المبني على الرجاء وعلى مخافة الله، وهذا اللبناني الذي وهبه الله وزنة حمل رسالة التعايش والإنفتاح والمحبة سينتصر مهما اشتدت الصعاب ومهما تجبر أهل الشر والطغاة لأن الله لا يسمح للشر أن يتغلب على الحق.

من لا يحمل صليبه ويتبعني فلا يستحقني
بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني والوطني لليوم/ازدواجية المواقف وقلة الإيمان/مع أخبار اليوم/08 كانون الأول/10/اضغط هنا
ملخص التعليق/مشكلة لبنان الحالية القاتلة تكمن في علة قلة إيمان وخور رجاء طاقمه السياسي الطروادي بامتياز، وفي ازدواجية مواقفهم الكاذبة والمساومتية المبنية دائماً على قاعدة التلون والمصالح والمنافع الشخصية. انهم جماعة ثقافة الطرابيش والجاكتات العثمانية، وهم  دائماً برسم الإيجار والتأخير لمن يدفع أكثر. من واجب المواطن المؤمن الذي يحترم نفسه وملتزم معايير الصح والغلطة الإيمانية أن يفرق بين سياسي نفعي ووصولي وبين آخر صادق ووطني

واجب مساعدة المحتاج
بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/ٱبْنَ الإِنْسَانِ جَاءَ لِيَبْحَثَ عَنِ الضَّائِعِ وَيُخَلِّصَهُ/01 كانون الأول/10/مع نشرة الأخبار/اضغط هنا
ملخص التعليق/ما من إنسان واحد غادر الدنيا الفانية وتمكن من أن يأخذ معه أي شيء من مقتنياتها الفانية فيما يعود جسد هذا الإنسان الترابي إلى التراب الذي جبل منه بعد أيام قليلة على وفاته. الرب سبحانه وتعالى هو الذي يقرر متى يستعيد الروح التي يهبها للإنسان وبمجرد أن تغادر الروح تموت الحياة في الجسد/الروح هي التي ستحاكم يوم القيامة وحتى يكفل الإنسان زاده الروحي استعداداً لحساب يوم القيامة  عليه أن يعرف المحبة التي هي الله قولاً وفعلاً وفكرا ويمد يد المساعدة لكل محتاج وأن يشهد للحق والحقيقة وأن لا يعبد المال والسلطة/يقول السيد المسيح: إن "ٱبْنَ الإِنْسَانِ جَاءَ لِيَبْحَثَ عَنِ الضَّائِعِ وَيُخَلِّصَهُ"، (لوقا19/من إلى10)/

الويل لدولة تضطهد أبناء شعبها على خلفية دينهم أو مذهبهم
بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني والوطني لليوم/بتولية السيدة العذراء والاضطهاد المسيحي في مصر/مع موجز للإخبار/25 تشرين الثاني/10 أضغط هنا
ملخص التعليق/شرح لمفهوم بتولية السيدة العذراء في الإنجيل طبقاً لما جاء فيه من آيات تتناول هذا الأمر/الاضطهاد المسيحي في مصر والقانون الهمايوني المعمول به منذ العهد العثماني وثقافة رفض الآخر وحرمانه من ابسط حقوقه وفرض نمط حياة عليه غير نمط حياته رغماً عن أرادتها ودور الدول العربية وجامعتهم المشين/اضطهاد الأقليات على خلفية ثقافة التحجر والتعصب والإرهاب

الإيمان دون أعمال إيمان ميت
 بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/واجب رجل الدين العمل على هداية الضالين/مع نشرة الأخبار/16 تشرين الثاني/10/اضغط هنا
إنجيل القدّيس متّى 09/09-13 /
وفيمَا يَسُوعُ مُجْتَازٌ مِنْ هُنَاك، رَأَى رَجُلاً جَالِسًا في دَارِ الجِبَايَة، إِسْمُهُ مَتَّى، فَقَالَ لَهُ: إِتْبَعْنِي. فقَامَ وتَبِعَهُ. وفيمَا يَسُوعُ مُتَّكِئٌ في البَيْت، إِذَا عَشَّارُونَ وخَطَأَةٌ كَثِيرُونَ قَدْ جَاؤُوا وٱتَّكَأُوا مَعَ يَسُوعَ وتَلامِيذِهِ. ورَآهُ الفَرِّيسِيِّوُنَ فَأَخَذُوا يَقُولُونَ لِتَلامِيْذِهِ: مَا بَالُ مُعَلِّمِكُم يَأْكُلُ مَعَ العَشَّارِيْنَ والخَطَأَة؟. وسَمِعَ يَسُوعُ فَقَال: لا يَحْتَاجُ الأَصِحَّاءُ إِلى طَبِيْب، بَلِ الَّذينَ بِهِم سُوء. إِذْهَبُوا وتَعَلَّمُوا مَا مَعْنَى: أُرِيدُ رَحْمَةً لا ذَبِيْحَة! فَإنِّي مَا جِئْتُ لأَدْعُوَ الأَبْرَارَ بَلِ الخَطَأَة

ولا تغرب الشمس على غضبكم
بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني والوطني لليوم/من لا يغضب هو بليد ولكن دون ارتكاب الخطايا/11 تشرين الثاني/10/اضغط هنا
ما من شعب تخلى عن قيمه وأخلاقه وهويته وتاريخه وأسس الإيمان والتقوى ومخافة الرب إلا وانتهى مهزوماً ومهاناً وفاقداً لكل شيء. لبنان الرسالة والكيان يتعرض اليوم لتجارب قادة أبالسة غارقين في عبادة مقتنيات الدنيا الفانية فإما أن نقاوم كفرهم ونصون الوطن ونحفظ كرامة المواطن أو أن نستسلم لإغراءاتهم ونقع في تجاربهم. المؤمن لا يكذب ولا ينطق بغير الحق والحقيقة وحتى في أوج ساعات غضبه لا يجب أن يستسلم المهاوي الخطيئة عملاً بما جاء في رسالة القديس بولس الرسول إلى أفسس (الفصل 4/24-"32): "
والبسوا الإنسان الجديد الذي خلقه الله على صورته في البر وقداسة الحق. لذلك امتنعوا عن الكذب، وليتكلم كل واحد منكم كلام الصدق مع قريبه لأننا كلنا أعضاء، بعضنا لبعض. وإذا غضبتم لا تخطئوا ولا تغرب الشمس على غضبكم. لا تعطوا إبليس مكانا. من كان يسرق فليمتنع عن السرقة، بل عليه أن يتعب ويعمل الخير بيديه ليكون قادرا على مساعدة المحتاجين. لا تخرج كلمة شر من أفواهكم، بل كل كلمة صالحة للبنيان عند الحاجة وتفيد السامعين. لا تحزنوا روح الله القدوس الذي به ختمتم ليوم الفداء. تخلصوا من كل حقد ونقمة وغضب وصياح وشتيمة وما إلى ذلك من الشرور، وليكن بعضكم لبعض ملاطفا رحيما غافرا كما غفر الله لكم في المسيح".

بالصوت:تعليق الياس بجاني لليوم/بكركي الضمير والمجد والإسخريوتيين/مع عناوين الأخبار/10/اضغط هنا
عقب لقاء بكركي الأخير للقيادات المسيحية السيادية ارتفعت أصوات الصنوج والأبواق والمرتزقة منتقدة وواعظة ومطالبة بمواقف حيادية لبكركي. هذه الأصوات الشيطانية لا تمت للبنان السيادة والحرية والاستقلال بصلة لأنها مخلوقات مأجورة ورقابها مربوطة بحبال الذل ونفوسها دنيئة فقدت كل مقومات الكرامة. في مثل هؤلاء يقول القديس بولس الرسول في رسالته لأهل فيلبي 3-17-: "إقتدوا بي، أيها الإخوة، وانظروا الذين يسيرون على مثالنا. قلت لكم مرارا، وأقول الآن والدموع في عيني، إن هناك جماعة كثيرة تسلك في حياتها سلوك أعداء صليب المسيح. عاقبتهم الهلاك، وإلههم بطنهم، ومجدهم عارهم، وهمهم أمور الدنيا". لا يمكن لبكركي إلا أن تكون منحازة للبنان وللحق والحريات وإلا صح فيها قول الانجيل(الرؤيا): "لأنك لست بارداً ولا ساخناً بل فاتراً سوف أبصقك من فمي". بكركي اعطي لها مجد لبنان وعلى هذا المجد مؤتمنة وهي كانت وسوف تبقى حامية للبنان. أما صياح عون وربع المرتزقة هو صياح سوري وإيراني أمره مكشوف، ونقطة على السطر.

طوبى للحزانى لانهم يتعزون
بالصوت/تعليق الياس بجاني على مجزرة كنيسة سيدة النجاة الكاثوليكية في بغدادمع اهم الأخبار/01 ت1"/10/اضغط هنا
ملخص التعليق/لقد أعادت مفاهيم ثقافة القتل وشريعة الغاب وهمجية رفض الأخر وشمولية التفكير والتعصب والتقوقع والأصولية البالية دول الشرق كلها إلى حقبات ما قبل القرون الحجرية حيث الأقليات في كل هذه الدول معتدى على حقوقها ومهانة ومضطهدة ومستباحة حرماتها: القبطي في مصر والمسيحي في العراق، والشيعي والمسيحي في باكستان، والمسيحي في غزة والضفة الغربية، وسكان دارفور المسلمون في السودان، والمسيحيون في جنوبه، والكردي في سوريا، والبربري في دول المغرب العربي، والشيعي في دول الخليج العربي، والمسيحي في لبنان وتطول القائمة. هذه الثقافة هي التي تعيق تقدم كل دول الشرق فيما العالم الحر يتقدم ويزدهر ويتطور. المسيحيون في العراق ومنذ تحريره من حكم البعث يتعرضون من قبل كل الجماعات المسلحة ومن الحكم العراقي إلى أبشع أنواع الإضطهاد والإجرام والتهجير ومجزرة الأمس التي أوقعت ما يزيد عن 50 مسيحياً داخل الكنيسة وهم يصلون هي حلقة من مسلسل الهمجية المستمر ضد مسيحيي العراق/هذه الوحشية تتحمل مسؤليتها ليس فقط حكومات دول الشرق وشعوبها بل أيضا الأمم المتحدة وكافة دول العالم الحر لأنها إما متخاذلة وأما متعامية عن سابق تصور وتصميم. نتضرع للرب أن يرحم أنفس العراقيين الأبرار الذي قتلوا داخل الكنيسة وللجرحى نتمنى الشفاء العاجل

فما هي حياتكم؟ أنتم بخار يظهر قليلا ثم يختفي
بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/من كان سلاحه الإيمان لا تغلبه شدة/مع نشرة الأخبار/30 تشرين الأول/10/اضغط هنا
ملخص التعليق/طوبى للساعين للسلام والمحبة والويل لمسببي العثرات والفتن ولزارعي الشكوك، فهؤلاء سيحرقون بنار جهنم حيث البكاء وصريف الأسنان. الحق لا يُغلب والشر يأكل نفسه ونهاية كل شرير هي العقاب الأبدي/في لبنان قادة تجبروا وتكبروا وتسلطوا وتفرعنوا وكفروا بالله وبتعاليمه وارتكبوا كل أنواع التعديات متوهمين أنهم بمنأى عن الحساب. أخطأوا الحساب لأن ساعة حسابهم آتية لا محالة وهي نهاية تعيسة كنهاية الإسخريوتي وأهل سادوم وعامورة/سلاحنا الإيمان وفقط الإيمان والرب هو المنتقم فلنتكل عليه ولبنان بإذن الله سوف ينتصر على كل أبالسة الإرهاب والتبعية والطروادية؟
يعقوب 4/17: "فما هي حياتكم؟ أنتم بخار يظهر قليلا ثم يختفي. لذلك يجب أن تقولوا: إن شاء الله، نعيش ونعمل هذا أو ذاك!  ولكنكم الآن تباهون بتكبركم، ومثل هذه المباهاة شر كلها. فمن يعرف أن يعمل الخير ولا يعمله يخطئ" 

بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/السياسيون الكذبة والشواذ والعمالة/مع عناوين الأخبار/23 أيلول/10/اضغط هنا
من رسالة يهوذا الفصل الأول/"بعض الناس تسللوا إلينا، وهم أشرار وعقابهم مكتوب من قديم الزمان. فإني أريد أن تذكروا كيف أن الرب، بعدما خلص شعبه من أرض مصر، أهلك غير المؤمنين منهم، وكيف أنه، عندما تخلى بعض الملائكة عن مكانتهم وتركوا مقامهم، أبقاهم ليوم الحساب العظيم بقيود أبدية في أعماق الظلام.وكذلك سدوم وعمورة والمدن المجاورة لهما قاست عذاب النار الأبدية عندما استسلمت إلى الدعارة والشهوات الجسدية التي تخالف الطبيعة، فكانت عبرة لغيرها. أما أولئك فهم يهينون ما يجهلون، في حين أن ما يعرفونه بالغريزة معرفة البهائم غير العاقلة هو الذي به يهلكون. الويل لهم! سلكوا طريق قايـين واستسلموا إلى الضلال مثل بلعام طمعا في الربح وهلكوا بتمردهم كما هلك قورح. هم لطخة عار في ولائمكم الأخوية، يتلذذون معا بلا حياء، ويشبعون نهمهم. هم غيوم لا ماء فيها تسوقها الرياح. هم أشجار خريفية لا ثمر عليها، ماتت مرتين واقتلعت من أصولها. هم أمواج البحر الهائجة، زبدها عارهم. هم نجوم تائهة مصيرها الأبدي أعماق الظلمات. هم يتذمرون ويشتكون ويتبعون أهواءهم ويتفوهون بالكلمات الجوفاء ويتملقون الناس طلبا للمنفعة".

بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني الحياتي لليوم/الصراع بين الخير والشر/مع عناوين الأخبار/19 أيلول/10/اضغط هنا
في الذكرى الثالثة لإستشهاد النائب انطوان غانم نصلي من اجل راحة نفوس جميع شهداء الوطن الذين هم الخميرة التي تخمر وتقدس وتقوي/مطلوب منا ايمانياً أن نعين من يقع من أهلنا في الخطأ بروح الوداعة، وأن نكون متنبهين حتى لا نسقط في حبائل وتجارب الشيطان وأدواته. علينا أن نساعد بعضاً بعضاً في مواجهة الصعاب وحمل الأثقال وأن نحاسب انفسنا وأن لا ننخدع بما هو ليس لدينا أو بمقدورنا فعله/علينا أن نقهر نزوات الجسد ونتمسك بصفات الروح/واجبنا أن نشهد للحقيقة ونتشبث بنعمتي الإيمان والرجاء وأن لا نصاب باليأس والقنوط متذكرين أن حصادنا هو حصيلة ما نزرعه/"علينا أن لا نيأس من عمل الخير فإن كنا لا نتراخى جاء الحصاد في أوانه، وما دامت لنا الفرصة فلنحسن إلى جميع الناس وخصوصاً أخوتنا في الإيمان." (غلاطية 06/10)/في الشأن الحياتي إن الذي حدث أمس في مطار بيروت كان عملاً شيطانياً واسخريوتياً بامتياز. الأوباش اجتاحوا المطار والدولة غائبة/مجرم أخرجه من المطار مجرمون وقتله فيما السلطة غائبة ومغيبة/

لنرفض العبودية ونشهد للحق وللبنان أرض القداسة
بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني/الإيمان دون أفعال هو كالجسد بلا روح/12 أيلول/10/اضغط هنا
ملخص التعليق/من يماشي الماشي ويركب مع الراكب ويتلون كالحرباء ويساوم على مصير وطنه وناسه ولقمة عيشهم هو شيطان رجيم وجاحد بدم المسيح وجراحه. من الواجب الإيماني والأخلاقي الابتعاد عن هؤلاء الحربائيين وكشف ألاعيبهم ونبذهم. يقول القديس بولس الرسول في رسالته لأهل روميه 1817/17: "وأناشدكم، أيها الإخوة، أن تكونوا على حذر من الذين يثيرون الخلاف والمصاعب بخروجهم على التعاليم التي تلقيتموها، ابتعدوا عنهم،
 لأن أمثال هؤلاء لا يخدمون المسيح ربنا، بل بطونهم، ويخدعون بالتملق والكلام المعسول بسطاء القلوب."/إن من يتسبب بالشقاق والعثرات والشكوك أكان سياسياً أو قائداً أو زعيماً أو راعياً هو انسان فاسق وفاسد ومفسد من الواجب فضحه ومحاربته وعدم الوثوق به. إن كل مآسي لبنان الحالية هي بسبب ممارسات مواطنين قليلي الإيمان وخائبي الرجاء قبلوا أدوار الأغنام وسلموا رقابهم لرعيان كفرة اسخريوتيين وملجميين. إن انقاذ لبنان بحاجة إلى جهود المخلصين من أبنائه ليحملوا راياته ويدافعوا عن ترابه المقدس/الخيار أن تكون من إما من هؤلاء المدافعين الأنقياء والأتقياء أو من الأغنام الخانعين/رسالة يعقوب 1-2
: "وما دمتم، يا إخوتي، مؤمنين بربنا يسوع المسيح له المجد، فلا تحابوا أحدا"/رسالة يعقوب 4-4: "أيها الخائنون، أما تعرفون أن محبة العالم عداوة الله؟ فمن أراد أن يحب العالم كان عدو الله".

بالصوت تلعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/لنتنبه من سموم وأوحال المرائين والوصوليين من أهل بيتنا/26 تموز/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/الشر يأكل نفسه والشر في لبنان سيُهزم لا محالة/24 تموز/10

بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/دعوة الله واختياره وصلابة اللبناني المؤمن/21 تموز/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/اللبناني لا يخاف إلا من الله ولا يركع إلا لله/20 تموز/10  
بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/الصلاة والقضية/07 تموز/10/
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/عيد يوم الأب والواجبات/20 حزيران/10

بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/طبقة سياسية كافرة وفاجرة تعشق الروائح النتنة/18 حزيران/10
بالصوت تعليق الياس بجاني لليوم/ويل لمن يكون عثرة للبناني وانسانه/16 حزيران/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم: مجاناً أخذنا ومجاناً نعطي/مع عناوين الأخبار/14 حزيران/10
بالصوت تعليق الياس بجاني لليوم/اغتيال المونسنيور لويجي بادوفيزي، ممثل الفاتيكان في الاناضول، حّمْل الصليب والشهادة للحق/03 حزيران/10
بالصوت تعليق الياس بجاني لليوم/الإيمان والرجاء والصلاة يحمون لبنان من كل أعداء الإنسانية وجماعات ثقافة الموت والحقد/26 أيار/10
شرح مفصل لمفاهيم عيد العنصرة،حلول الروح القدس/الياس بجاني/23 أيار/10،اضغط هنا لقراءة الشرح
شرح مفصل لمفاهيم عيد العنصرة،حلول الروح القدس/الياس بجاني/23 أيار/10،اضغط للإستماع للشرح
بالصوت تعليق الياس بجاني لليوم/صراع الذات بين الخير والشر/19 أيار/10
بالصوت تعليق الياس بجاني لليوم/الإنسان موقف والإيمان يفرض على المؤمن اتخاذ المواقف بوضوح تام/18 أيار/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني اليومي/النقد بشقيه الهدَّام والبنَّاء واحزاب لبنان أحزاب الأشخاص والمصالح/15 أيار/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني اليومي/من يؤمن يخلص ومن لا يؤمن يدان/ 14أيار/10  
بالصوت/تعليق الياس بجاني اليومي الإيماني والسياسي/دموع المسيح وعجيبة لعازار/10 أيار/10ا
بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/أهمية الصلاة/مع عناوين الأخبار/09 أيار/10
بالصوت تعليق الياس بجاني الإيماني لليوم/المحن والشدائد ولبنان القضية/8 أيار//10
بالصوت تعليق الياس بجاني/القربان والأضاحي/7 أيار/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني الإيماني/يشارك المسيح آلامه مع كل الذين يحبهم/05 أيار/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني الإسبوعي/مفهوم الموت مسيحياً/ظاهرة عون السرطانية إلى الإنحسار/03 أيار/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/كلنا مُعرّض للسقوط في التجربة//01 أيار/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/الضمير هو الله/29 نيسان/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/السعي للإتفاق ومخافة الله/عون المتراس والفاقد//28 نيسان/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/جسد الإنسان هو لله ومن بُدنِّسه يعتدي الله/27 نيسان
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/مفهوم المحبة في الإنجيل/25 نيسان/10
تعليق الياس بجاني لليوم/منذ البدء كانت الكلمة/وزير خارجية مصر منافق/24 نيسان/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/من يعرف وبقدرته أن يعمل الخير ولا يعمله يخطئ/مع حديث البطريرك صفير في مطار بيروت//22 نيسان/10
بالصوت تعليق الياس بجاني لليوم/رثاء الأباتي بولس عطية/ميشال عون واقع في التجربة ومسكون بالشياطين//21 نيسان/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/الألم مع عمل الخير افضل من الألم مع عمل الشر//18 نيسان/10/اضغط هنا

بالصوت/تعليق الياس يجاني لليوم/المراؤون والصلاة//17 نيسان/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/أهمية عاداتنا الاجتماعية المبنية على احترام الآخر والمسامحة والمحبة التي هي الله//16 نيسان/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/واجب مساعدة المحتاج/14 نيسان/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/ذكرى 13 نيسان وواجب الحفاظ على قرابين الشهداء ولفظ المارقين من مجتمعنا/13 نيسان

بالصوت/الياس بجاني يشرح الحقد والانتقام انجيلياً ويتناول طُرق التغلب عليهما بالحبة/11 نيسان/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/نعمة التسامح ومحبة الآخرين ومساعدة المحتاج//10 نيسان/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/إكرام الولدين، تراب لبنان المقدس والقداسة، المُحلل والمُحرم في لبنان//08 نيسان/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/صلب المسيح وبذل الذات من أجل الآخرين/02 نيسان/10

بالصوت/تعليق الياس بجاني بمناسبة أحد الشعانين/اضغط هنا/28 آذار/10
لقراءة معاني وعّبر أحد الشعانين الدينية/28 آذار/10/اضغط هنا/عربي وانكليزي
اضغط هنا لقراءة معاني وخلفية عيد البشارة/25 آذار/10
/عربي وانكليزي
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/القديسة المارونية رفقا والأرض اللبنانية المقدسة/مع عناوين الأخبار/24 آذار/10
اضغط هنا لقراءة موجز سيرة حياة القديسة رفقا/24 آذار/10

بالصوت/معاني وعِبّر أحد شفاء الأعمى/اعداد وإلقاء الياس بحاني/21 آذار/10/اضغط هنا
النص/معاني وعِبّر أحد شفاء الأعمى/اعداد وجمع الياس بحاني/21 آذار/10/اضغط هنا للقراءة/عربي وانكليزي

معاني واقعة الإبن الشاطر/الياس بجاني/07 آذار/10/اضغط هنا للإستماع للتفسير
معا
ني واقعة الإبن الشاطر/الياس بجاني/07 آذار/10/اضغط هنا لقراءة التفسير
بالصوت/يا الله اشفينا كما شفيت النازفة/الياس بجاني/28 شباط/10/اضغط هنا للإستماع للتعليق
يا الله اشفينا كما شفيت النازفة/الياس بجاني/28 شباط/10/اضغط هنا لقراءة التعليق
ملخص التعليق/من منا لا ينزف بقيمه وعلاقاته وممارساته وإيمانه وأسس ومفاهيم الرجاء في هذا الزمن الذي ابتعدنا فيه عن تعاليم الإنجيل المقدس فتخلينا عن القيم والمبادئ وانغمسنا في مجتمع استهلاكي أغرقنا دون رحمة أو حدود أو قيود في أفخاخ أنانية شيطانية وأصابنا بعاهة "الأنا" القاتلة التي أمست قبلتنا ومرادنا وعلى مقاسها نفصل حياتنا وعلى هداها ننسق تصرفاتنا وأقوالنا وأنشطتنا وعلاقتنا مع الآخرين. تفككت أواصل العائلة وغابت المحبة فحل الظلام في قلوبنا ووقعنا في التجارب وانحرفنا عن طريق الخلاص. إننا ننزف دون انقطع في كل مرة نرتكب فيها الخطيئة التي هي الموت ونغرق أكثر وأكثر في أطماعنا والشهوات. ننزف عندما لا نحب ونغفر ونسامح ونعمل الخير ونصلي ونبشر بكلمة الرب وتعاليمه.ننزف في عقولنا ووجداننا وقلوبنا ونبتعد عن طرق الرب الإيمانية ونقع في التجارب وتستهوينا وتغرينا ملذات هذا العالم الترابي الفاني. ننزف في علاقاتنا مع بعضنا البعض ومع أولادنا وعائلاتنا ونبتعد هن جوهر المحبة التي بأبهى صورها هي بذل الذات من في سبيل الآخرين. ننزف لأننا نعبد ممتلكات هذه الدنيا الفانية ونبتعد عن عبادة الله فأمسى دخولنا ملكوت السموات صعب بل مستحيل، كدخول الجمل من خرم الإبرة كما علمنا السيد المسيح. ننزف لأننا لا نحافظ على دم الشهداء ولا نحترم تضحيات الذين قدموا أنفسهم على مذبح وطننا وشهدوا للحق ولم يتجابنوا. ننزف لأننا غير مبالين بقضية وطننا والوجود والهوية ونسير مثل الأغنام وراء قيادات بات كل شيء وراهنت على قميص الوطن. ننزف لأننا لا نرحم ونسامح ونعطي دون مقابل.
أحد شفاء الأبرص
الياس بجاني بالصوت/قراءة وجدانية في عجيبة شفاء الأبرص/21 شباط/10/اضغط هنا
اضغط هنا لقراءة تفسير عجيبة شفاء الأبرص/من أعداد وجمع الياس بجاني/21 شباط/10
ملخص الشرح والقراءة: يقول المخلص: "تعالوا إليّ يا جميع المتعبين والثقيليّ الأحمال وأنا أريحكم. لقد عرف الأبرص ما هو مرضه وأقر به وسعى إلى السيد المسيح بإيمان وعزيمة وثقة طالباً منه نعمة الشفاء فاستجاب له المسيح وشفاه. لو لم يسعى الأبرص لكان بقي يعاني من مرضه، وهكذا على كل خاطئ إن أرد الخلاص أن يسعى إلى التوبة ويطلبها من الله وطلبه سيستجاب له. إن السعي إلى التوبة الصادقة والخروج من عبودية الخطيئة يخلص الإنسان من أفخاخ الشيطان ويبعده عن التجربة ويقوي إيمانه ورجائه. يا ربّ، يا من شفيت بلمسة يدك جسم الأبرص ونفسه، ألمس قلوبنا وعقولنا بحنانك لنشفى من الخطيئة المالكة على كياننا فنستعيد بهاء صورتنا الأولى ونعود مستحقّين أن ندعى أبناءً لله، آمين.
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/معاني الصوم والصلاة والصدقة/مع عناوين الأخبار/15 شباط/10
اضغط هنا لقراءة التعليق/اكنِزوا لأَنفُسِكُم كُنوزًا في السماء/إعداد الياس بجاني/15 شباط/10

بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/مفاهيم عرس قانا الإنجيلية وأعراس ساحات الحرية/مع تقرير من اللومند يتهم حزب الله باغتيال الرئيس رفيق الحريري/14 شباط/10
الصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/حيث يكون كنزكم يكون قلبكم/مع عناوين الأخبار/12 شباط/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/حياة القديس مارون وصخرة بكركي التي لن تقوى عليها رياح الشام وطهران وهرطقات المرتدين/09 شباط/10
بالصوت/تعليق الياس بجاني لليوم/الصلاة لها قوة والرب يستجيب/مع عناوين الأخبار17 كانون الثاني/10
هل فيكم من محزون فليصلي. هل فيكم مسرور فلينشد. هل فيكم مريض فليدعُ كهنة الكنيسة ليُصلوا عليه بعد أن يدهنوه بالزيت باسم الرب. إن الصلاة مع الإيمان يُخلِّص المريض والرب يعافيه، وإذا كان اقترف بعض الخطايا غُفّرت له. لبعترف بعضكم لبيعض بخطاياه. ليدعُ بعضكم لبعض كي تشفوا. إن صلاة البار لها قوة عظيمة (رسالة القديس يعقوب)
ضغط هنا للإستماع لتعليق الياس بجاني لليوم/غطاس مبارك ودايم ودايم/مع أهم عناوين الأخبار/06 كانون الثاني/2010
وجدانيات ايمانية/بالصوت/هل يجرّب الله الإنسان بالشرور/الياس بجاني/6 تشرين الأول/09
اضغط هنا للإستماع للشرح/10 دقائق/وندوز ميديا بلير

وجدانيات/صلوا ولا تملوا/12 أيلول/09
بالصوت/الياس بجاني يحاكي مفهوم الصلاة وحاجة الإنسان لها في أوقات الفرح والعافية، كما في الضيق والشدائد والمرض

اضغط هنا للإستماع للشرح/11 دقيقة/وندوز ميديا بلير

بالصوت/الياس بجاني/شرح لمعاني الموت في المفهوم المسيحي الذي هو رقاد على رجاء القيامة06/09/09
تعليق وجداني وديني للياس بجاني يتناول مثلث الإيمان والرجاء والشر ويحاكي الموت بمفهومه اللاهوتي
اضغط هنا للاستماع للتعليق/23 دقيقة/وندوز ميديا بلير

الوزنات والقناعة/تعليق بالصوت/تعليق وجداني وإيماني للياس بجاني مدته 7 دقائق أذيع السبت عبر صوت فينيقيا الإخباري في كندا/27 نيسان 2008
للإستماع للتعليق اضغط هنا/RealPlayer
الإستماع إليه اضعط هنا/Windows Media Player

أحد المخلع: إيمان وشفاعة/كلمة الياس بجاني التي أذيعت اليوم عبر شبكة صوت فينيقيا الإخباري في كندا/مدتها 10 دقائق/2 آذار 2008
 
للإستماع للكلمة اضغط هنا/RealPlayer
 
لتحميل الكلمة ومن ثم الاستماع إليها/Windows Media Player

السعي الدؤوب بزوداة الإيمان والرجاء/تعليق الياس بجاني بالصوت/أذيع عبر شبكة صوت فنيقيا في كندا/17 شباط2008
اضغط هنا للإستماع للتعليق ومدته 10 دقائق/RealPlayer

اضغط هنا لتحميل التعليف ومن ثم الإٌستماع إليه ومدته 10 دقائق/Windows Media Player
بالصوت كلمة الياس بجاني بمناسبة عيد مار مارون/الكلمة هذه أذيعت اليوم عبر شبكة صوت فينيقيا الإخباري في كندا/مدتها 16 دقيقة/9 شباط2008
اضغط هنا للإستماع للكلمة/RealPlayer
اضغط هنا لتحميل الكلمة ومن ثم الاستماع إليها/Windows Media Player
الصوم عن الغنمية والغباء والحقد/بالصوت تعليق الياس بجاني الذي أذيع اليوم عبر صوت فينيقيا الإخباري في كندا/3 شباط2008
اضغط هنا للإستماع للتعليق الذي مدته 6 دقائق/RealPlayer
اضغط هنا لتحميل التعليق ومن ثم الإستماع اليه ومدته 6 دقائق/Window Media Player
الكلمة والضمير/بالصوت تعليق الياس بجاني عن قيمة وقدسية الكلمة وأهمية الضمير الذي هو الله فينا/20 كانون الثاني 08
اضغط هنا للإستماع للتعليق/مدته 7 دقائق/RealPlayer
اضغط هنا لتحميل التعليق ثم الإستماع إليه/مدته 7 دقائق/Windows Media Player

بالصوت/الكلمة التي وجهها الياس بجاني عبر صوت فنيقيا الإخباري بمناسبة ذكرى مولد المخلص 2007
اضغط هنا للإستماع للكلمة
RealPlayer
اضغط هنا للإستماع للكلمةWindows Media Player
بالصوت/تعليق الياس بجاني السياسي وهو بعنوان "القضية، جريمة عبادة الشخص ولبنان القداسة"/ 16 أيلول 2007
اضغط هنا للإستماع للنعليق ومدته 18 دقيقة 

Back to home page backarow.gif (731 bytes)